الجمعة، 22 أبريل 2011

تصوف مضاد (ما لا يعول عليه)


النوم ان لم يعقبه كسل لا يعول عليه
اليقظة ان لم تخالطها الأحلام لا يعول عليها
ألم لا يذكرك بأنك حي لا تعول عليه
فرح تطيقه لا تعول عليه
حب لا يخرب قلبك لا تعول عليه
امرأة لا تحولك الى غيمة لا تعول عليها
كل عطر لا يكلمك لا تعول عليه
عطرها ان لم يقل : اشتهيني لا تعول عليه
خصر لا يعصر قلبك لا تعول عليه
الشامة ان لم تكن وعدا بالعيد لا تعول عليها
الاصابع ان لم تكن من نار لا يعول عليها
كل ثمرة لا تزهر بين أصابعك لا يعول عليها
كل غناء لا يجرح حنجرتك لا تعول عليه
كل ماء يرويك و لا يسكرك لا تعول عليه
كل نبض لا يتردد لا يعول عليه
كل نبض لا يردده نبض لا يعول عليه
كل حال لا ينسيك ما حولك لا يعول عليه

كل معبود لا يعبدك لا تعول عليه





الأربعاء، 20 أبريل 2011

الجمعة، 8 أبريل 2011

الشجرة


هب ان شجرة نبتت فجأة في مكان ما.. هكذا ... هجمت هجوما و لم تنبت على مهل .. لا احد غرسها او سقاها... فاجأت الجميع و طلعت من الارض عظيمة و خضراء خضراء خضراء... بماذا سيفكر من يمرون بها مندهشين؟

يقول العاشق: "انها هي... ان الشجرة تنمو في داخلي ، ترفرف أوراقها فتحك دمي.. انظروا قدر حزني و فرحي" ( أي سعادة...)

يقول الصوفي: "هذه اختي..." ( اي اخلاص...)

يقول المسافر: "الظل لي.. سأستند الى جذعها و أغفو قليلا... فان صحوت ذهبت و ان مت ظللت قبري... "

يقول الشاعر: "هذا مجاز... انها لغتي" ( اي غرور..)

يقول الطفل: "الآن ستطير ارجوحتي اعلى... "

قول الفلاح : "ببساطة هي اعظم من اشجاري او مثلها ربما... " وقد يهز كتفيه ويمضي ... ( اي تواضع ...طوبى له)

يقول حفار القبور: "هذه من علامات الساعة..."

يقول الحطاب:" فليأت الشتاء سريعا... "( أي غدر)

يقول التاجر، وهو يقضم ثمرة من ثمارها منشغلا عن طعم الثمرة و رائحتها بالتفكير في ما سيجنيه لو انه اشترى كل الثمار و باعها: "كثير" (أي بؤس.. )