الجمعة، 24 فبراير 2012

النهضة ومعاني السقوط


النهضة مرادفة للسقوط بالمعنيين الفصيح و العامي (في اللهجة التونسية )
بالمعنى الفصيح . السقوط يعني الانهيار و هو في الحقيقة الضد متع كلمة النهضة موش المرادف ليها. اما اذا نحكو على النهضة / الحزب.. فان السقوط ربما لا يكفي لوصف المستوى اللي تبشر به النهضة من خلال الاشهر اللي تعدو في حكمها... بخلاف ان حمادي الجبالي قاعد يبتسم للشعب ... تم التنكر لكل الوعود الانتخابية اللي وعدوا بها انصارهم و نكثوا كل الوعود اللي التزموا بها قدام الشعب
يعني لا شغل و لا حرية و لا كرامة
الشغل قالك يبطى شوية ... هام يستنوا في اشارة ربانية و اذا يعتصم واحد يقصولوا اطرافوا.. و كملوا جابوا الطهار يخوفوا به في الناس... اللي يفكر في الخدمة و الا يطالب بها يجيبولوا الطهار...
الحرية.. كل يوم يحاولوا يخنقوها اكثر.. على فيلم والا تصويرة شنعوا الدنيا و اللي يتحرك يشد الحبس... ... موش متاعنا. الفن موش من عاداتنا وتقاليدنا .. و المشكل واضح : ناس تعادي الفن و بنفس القدر تعادي الجسد.. و مستعدين في اي لحظة لمحاصرته و ترويضه... بالنسبة ليهم اي حاجة اي حركة اي تلفيتة اي كلمة في نهاية تحليلهم ماهي الا نيك.. حتى ضوء الستوب يشوفوه حلمة متع بزول و اي حاجة مكورة بالنسبة ليهم بزول... تفاحة .. برتقالة... امبولة متع ضوء (بزول يضوي)... اي حاجة مكعبرة بزول و اي حاجة مدورة ترمة و اي حاجة مثلث...

الكرامة... حدث و لا حرج.. قالك ما يحبوش يحرجوا السعودية... و ماهمش ناوين يحاسبوا حتى حد... و مستعدين ياخذوا ماك كاين الصهيوني بالحضن... المهم يكملوا يحكموا و يدبروا شوية فلوس على حساب كرامة شعب كامل... و لا عمرهم يعنيهم الشعب... اللي يعنيهم هو النجاح مهما كان الثمن في اقناع الخارج (ثم الداخل كان لقوا وقت للداخل) اللي هم الاصلح لخدمة المصالح الامريكية و الصهيونية ويمكن ياسر ينتصروا على معلمهم القطري الفذ و يترشحوا لمنافسات العمالة اللي مترشحتلها قطر و السعودية بعد ما خرجت مصر من التصفيات بعد الانتفاضة المصرية والاطاحة بمبارك... و لو كان تلعب تونس بالنهضة و المؤتمر و التكتل و يكملوا يهبطوا العريضة في الشوط الثاني يمكن توصل للنهائي و ديجا حكاية اصدقاء سوريا حاجة لوكس متع عمالة و صهينة
اش صورنا من ها النهضة.. لا شغل لا حرية لا كرامة

اما بالمعنى العامي فان السقوط يعني ان الواحد يكون بو وجهين و يمكن اكثر... و احسن انجاز عملته النهضة في ها المجال هو انها تطيش الزبلة على مقرات الاتحاد في الليل و تمشي الصباح تلم... انها تأكد انها باش تدعم مكاسب المرأة .. و تحاول تفرض الشريعة مصدر " وحيد للدستور" و هذا موش مجرد سقوط و انما سقوط نهضاوي بامتياز